البحوث والدراسات
وسائل تحويل الأخلاق في القرآن الكريم إلى سلوكيات لدى المتعلمين
الأحد 21 ذو الحجة 1436 هـ , 04 أكتوبر 2015
هذه الدراسة من الباحث لمعرفة وسائل تحويل الأخلاق في القرآن الكريم إلى سلوكيات لدى المتعلمين من خلال وجهة نظر أساتذة علوم القرآن وأساتذة علم النفس .

القرآن الكريم كتاب هداية وإعجاز، وفيه كل ما يحتاجه الناس في حياتهم الدنيا، وما ينجيهم من النار ويدخلهم الجنة في الآخرة.

وكل ما ورد في القرآن الكريم مطلوب امتثاله والعمل به ، كما كان رسولنا صلى الله عليه وسلم، ومن ذلك الجانب الخلقي حيث كانت أخلاقه تطبيقاً لما ورد في القرآن الكريم .

وكانت هذه الدراسة من الباحث لمعرفة وسائل تحويل الأخلاق في القرآن الكريم إلى سلوكيات لدى المتعلمين من خلال وجهة نظر أساتذة علوم القرآن وأساتذة علم النفس ، وتكونت العينة من ( 65 ) عضو وعضوة هيئة تدريس من جامعات الإمام والملك سعود والأميرة نورة بنت عبد الرحمن من تخصصات علم النفس وعلوم القرآن.

واستخدمت استبانة تكونت من 25 وسيلة ، بنيت وفق المنهج العلمي..

وتمت مناقشة البحث ، وختم البحث بمجموعة من التوصيات ..

دراسة ثرية ..للاستفادة منها تفضل بتحميلها من المرفقات..

علماً بأن هذه الدراسة قدمها الأستاذ الدكتور مشاركة منه في ملتقى التربية بالقرآن الكريم ( مناهج وتجارب ) والذي نظمته الجمعية العلمية السعودية للقرآن الكريم وعلومه بجامعة أم القرى في الفترة 22 - 23 / 4 /1436 هـ

 موقع الجمعية العلمية السعودية للقرآن وعلومه : http://goo.gl/zq7YfF 

عدد الزيارات :  1107
الكاتب :أ.د. صالح بن عبدالله الصنيع